أخبار المؤسسة

Enterprise news

جاسم وحمد بن جاسم الخيرية تصدر تقريرها السنوي 2023

أصدرت مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية تقريرها السنوي للعام 2023 الذي حمل شعار «استمرارية العطاء» استعرضت من خلاله أهم المشاريع والمبادرات التي تم تنفيذها خلال العام 2023 على المستويين المحلي والدولي، حيث كشف التقرير عن القيمة الإجمالية لأنشطة المؤسسة الخيرية والتي بلغت 35,364,099 ريالا، فقد بلغت المساعدات المحلية 14,883,058 ريالا، في حين أن تكلفة المساعدات الخارجية 20,481,041 ريالا.

شمل التقرير في افتتاحيته كلمة لسعادة الشيخ جبر بن يوسف بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس إدارة مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية، وكلمة للسيد سعيد مذكر الهاجري العضو المنتدب، تلا ذلك إضاءة على أهم المشروعات الداخلية وأبرز المساهمات التي قدمتها المؤسسة في مجالي الصحة والتعليم ودعم منظمات المجتمع المدني، ومن ثم رصد لأهم المشاريع الخارجية على اختلافها والأثر التنموي لها وما تحققه من نتائج على المدى المتوسط والبعيد على الصعيدين الاجتماعي والمادي.

رؤية مبتكرة
وقد أكد سعادة الشيخ جبر بن يوسف بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الإدارة في كلمته الواردة في افتتاحية التقرير أن الرؤية المبتكرة التي تنتهجها مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية في جهودها الإنسانية والتنموية تشكل قيمة مضافة لطبيعة العمل الخيري، على اعتبارها تركز على الاستدامة كعنصر أساسي يساهم في التخفيف من وطأة الحاجة على المدى المتوسط والطويل في العديد من المجتمعات المحتاجة حول العالم. إذ تؤمن المؤسسة أن من أهم العناصر التي تعزز من معايير التنمية هما الصحة والتعليم كمرتكزين أساسيين وملازمين لضمان استدامتها.
وأضاف سعادته: رسمت مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية استراتيجياتها التي تشكل مرجعية في صياغة وتنفيذ مبادراتها ومشاريعها المختلفة على الصعيد الدولي حيث دعمت بناء المنشآت التعليمية والصحية على اختلاف تخصصاتها في أكثر المناطق احتياجا حول العالم، فعلى المستوى التعليمي قامت المؤسسة ببناء المدارس التي تغطي مختلف المراحل التعليمية الأساسية إضافة إلى المعاهد ومراكز التدريب المهني، وعلى المستوى الصحي أنشأت المشافي ومراكز الرعاية الصحية الأولية ومعاهد تدريب التمريض، ولا تتوقف حدود العطاء عند هذا الحد فقد بادرت إلى تنفيذ العديد من مشاريع الإسكان والإغاثية والموسمية.
في حين تولي مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية المشاريع الداخلية اهتماما كبيرا على خارطة مشاريعها ومبادراتها، ومن أهمها مساندة الأسر المحتاجة والمتعففة وفئة ذوي الإعاقة والمرضى، يضاف إلى ذلك الدعم المتواصل للطلبة الغير مقتدرين ماديا لاستكمال تحصيلهم العلمي في مختلف المراحل التعليمية ولضمان أكبر فعالية في الوصول لتلك الفئات ومستحقي الدعم رأت المؤسسة ضرورة بناء الشراكات مع العديد من المؤسسات والهيئات التابعة للقطاعين العام والخاص المعنية بقطاعي الصحة والتعليم لإيمانها العميق بأهمية التكامل لمواكبة الجهود التي تبذلها الحكومة الرشيدة لتحقيق النهضة الشاملة في قطر.

تنمية  مستدامة
وأوضح السيد سعيد مذكر الهاجري العضو المنتدب أن مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية تواصل جهودها الإنسانية على المستويين المحلي والدولي، وفق استراتيجيتها التي تستند إلى رؤية شاملة «صحة وتعليم لحياة أفضل» من خلال التركيز على المشاريع الصحية والتعليمية إضافة إلى مشاريع الإسكان، كذلك عززت من حضورها الإنساني من خلال المساهمات الجليلة بتنفيذ العديد من المشاريع الإغاثية في عدد من المجتمعات المحتاجة حول العالم، والتي تضمنت توزيع السلال الإغاثية والمواد الطبية حيث بلغت قيمة المساعدات الإجمالية 35,364,099 ريالا خلال العام 2023. لترسم المؤسسة ملامح رؤية أكثر استدامة بقطاع العمل الخيري أكدت من خلالها قدرتها على بناء استراتيجية مبتكرة لدور المنظمات والمؤسسات الخيرية تتجاوز فكرة الإغاثة نحو أدوار تنموية تساهم في تحسين حياة المجتمعات والارتقاء بواقعها العام وبشكل خاص في مجالي الصحة والتعليم.
إن تنوع مشاريع المؤسسة الداخلية والخارجية وتغطيتها العديد من القطاعات الحيوية التي تستهدف دعم جهود التنمية في العديد من المجتمعات ساهم بتحسين الواقع المعيشي للملايين من الأسر والأفراد على مدار 22 عاما.

المشاريع الداخلية
تعتبر المشاريع الداخلية من أولويات المؤسسة انطلاقا من تحملها لمسؤولياتها المجتمعية والعمل على تحقيق شراكات فاعلة مع العديد من منظمات ومؤسسات المجتمع المدني لمساندة جهود النهضة الشاملة التي تشهدها دولة قطر، حيث بلغت قيمة المساعدات الدخلية التي قدمتها المؤسسة 14,883,058ريالا خلال العام 2023، تنوعت طبيعتها بين مساعدات نقدية شهرية وعينية إضافة إلى المساعدات الموسمية خلال شهر رمضان المبارك، وصولا إلى مساندة المحتاجين ودعم تطلعاتهم في انطلاقة جديدة. إلا أن قطاعي الصحة والتعليم يعدان جزءا أساسيا من مشاريع المؤسسة الداخلية وكان لها بصمة واضحة في هذا الإطار منذ تأسيسها في 2001، حيث قامت المؤسسة وبالتعاون مع شركائها من المؤسسات والجمعيات الصحية والتعليمية بتقديم مختلف أشكال الدعم عبر جهودها المتواصلة في مساندة العديد من مدارس الجاليات في الدولة للارتقاء بمخرجاتها العلمية والأكاديمية، كذلك سداد الرسوم الدراسية للكثير من طلبة الجامعات على تحمل التكاليف الدراسية، وصولا إلى توزيع المكافآت على الطلبة القطريين المتفوقين من منتسبي جامعة قطر.
في حين كان لمؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية دور بارز في مساندة الجهود الصحية داخل قطر حيث أسست على مدار 22 عاما شراكات خلاقة مع العديد من الجمعية والمؤسسة الصحية المتخصصة وفي مقدمتها الجمعية القطرية للسرطان والجمعية القطرية للسكري، كما أوضح التعاون طويل الأمد مع مؤسسة حمد الطبية قيمة الجهود التي تبذلها المؤسسة لدعم القطاع الصحي والارتقاء بالمنظومة الصحية.

المشاريع الخارجية
تعكس المشاريع الخارجية التي تنفذها المؤسسة القيمة الحضارية لجهودها النبيلة في حصول العديد من المجتمعات الفقيرة حول العالم على خدمات صحية وتعليمية من شأنها دعم الجهود النهضوية فيها، حيث بلغت قيمة المشاريع الخارجية 20,481,041 ريالا خلال العام 2023 ، حيث قامت المؤسسة ببناء المستشفيات والمراكز الصحية الأولية ودعم عملياتها التشغيلية في العديد من المناطق المحتاجة، فضلا عن دعم الحملات الطبية وعلاج المرضى.
كما دعمت جهود بناء المدارس ومعاهد التدريب الصناعي والمهني، فضلا عن مشاريع الإسكان وحفر الآبار التي تدعم توطين وحماية الفئات المحتاجة للحد الأدنى من احتياجاتها بما يضمن لهم حياة كريمة.