الأخبار

مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية يدُ حانية لتخفيف آلام المرضى


2018/07/29

  تسعى مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية منذ بداياتها وانطلاقا من رسالتها "صحة وتعليم لحياة أفضل" إلى ترجمة هذا الشعار على أرض الواقع  بطريقة عملية من خلال  توفير خدمات الرعاية الصحية المتكالمة داخل قطر وخارجها أيضا، ولا يقتصر الأمر فقط على تغطية النفقات العلاجية للمرضى،  وإنما يتعداها إلى ما دأبت عليه المؤسسة منذ تأسيسها من تسيير الحملات والقوافل الصحية وبناء المستشفيات والمراكز الصحية في مختلف بقاع العالم التي تحتاج مختلف أنواع الإغاثة وبشكل خاص  في مجالي الصحة والتعليم.إلا أن مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية أولت المجتمع المحلي، اهتماما استثنائيا  وعملت دائما على توفير العديد من الخدمات الصحية النوعية، لمختلف مكونات المجتمع القطري.

خدمات نوعية

من أهم الخدمات النوعية التي تقدمها مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية هي الخدمات الطبية المنزلية التي توفرها المؤسسة بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية والخاصة بالمرضى المسنين، الأمر الذي يعكس مدى الجدية في تكريس رعاية صحية عالية الجودة لتلك الشريحة في منازلهم، من خلال فريق متكامل لديه الخبرة  الكافية والمهارة اللازمة في عمليتي التشخيص والعلاج للمصابين بالأمراض المزمنة كالسكري، والضغط، والربو، وارتفاع الدهون، وأمراض القلب أيضا. وتوفر للمرضى استشاريين في كافة التخصصات الطبية وفق حاجاتهم في الوقت الأنسب لهم بمنزلهم ويستفيد من هذه الخدمة أكثر من 10 حالة.

وفي إطار هذا البرنامج تنفذ المؤسسة أيضا بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية "الرعاية المنزلية لمرضى المسالك البولية" الذي أطلق مطلع عام 2013،  وتتضمن الخدمة انتقال فريق من الأطباء من قسم المسالك البولية إلى المريض القطري من كبار السن إلى منزله لتغيير القسطرة؛ حيث تتم عملية التغيير من 4 إلى 6 أسابيع دون الحاجة إلى زيارة المستشفى وتحمل مشقة الطريق والازدحام. ويستفيد منه أكثر من 130 حالة. وتقدم الرعاية المنزلية للمرضى ومتابعتهم بشكل دوري خلال الأسبوع لمدة ثلاثة أيام وهي رعاية تتوفر للمواطنين والمقيمين على حد سواء.

تحمل النفقات

ولضمان استمرارية تقديم الرعاية الطبية وتمكين المرضى المقيمين من ذوي الدخل المحدود تقوم مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية بتوفير الدعم المادي لتخفيف أعباء تكاليف العلاج المرتفعة عن كاهلهم وسد احتياجاتهم حتى لا يتسبب بإلحاق الضرر بالوضع الاجتماعي والاقتصادي للمرضى وأسرهم. وذلك ضمن الاتفاق مع مؤسسة حمد الطبية في إطار جهودها المستمرة للإرتقاء بخدماتها الطبية للمقيمين بما لها من خبرات في مجال الرعاية الصحية في قطر.

وتقوم مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية بمساعدة الحالات المرضية التي يتم تحديدها ودراسة حالتها عن طريق إدارة الخدمة الاجتماعية بمؤسسة حمد الطبية حسب الأولوية وحسب نوع الحالة وذلك بعد دراسة المستندات المتعلقة بها ويتم تحويلها عن طريق إدارة الخدمة الاجتماعية إلى اللجنة التنفيذية بمؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية.

مساهمة فاعلة

في هذا الإطار أكد السيد سعيد مذكر الهاجري عضو مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية، حرص القائمين على المؤسسة وعلى رأسها سعادة الشيخ نواف بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الإدارة على المساهمة الفاعلة في بناء مجتمع صحي معافى بتقديم العلاج للمرضى المقيمين الغير قادرين على تغطية نفقاته، حيث تتكفل المؤسسة بتغطية نفقات علاج جميع الحالات التي ترد إليهم من مستشفى حمد وكذلك توفير الأجهزة الطبية مثل الأسرة الطبية بمواصفات خاصة وكراسي متحركة إلكترونية.

وأشار الهاجري إلى أن المؤسسة  تساهم أيضا في إجراء بعض العمليات الجراحية وتوفير الأدوية والعلاجات اللازمة لهم، كما تقوم  المؤسسة بدعم حالات التهاب الكبد الوبائي النوع ج فيروس C، وتركيب القواقع للأطفال فاقدي السمع دون سن الخمس سنوات، إضافة إلى  توفير أدوية لمرضى الفشل الكلوي وعلاج حالات مرضى السرطان وتركيب أجهزة مثل دعامات لبعض مرضى القلب وحالات أخرى.

ولفت إلى أن  المؤسسة تقوم بدعم المرضى في "مركز قطر لإعادة التأهيل " ومرضى "بيت أمان للعمالة المصابة" إضافة إلى رعاية بعض الأنشطة الاحتفالية مؤخرا بهدف إدخال البهجة والسرور عليهم وتوزيع هدايا على 400 مريض. بجانب ذلك تقدم المؤسسة بدعم البرامج والمبادرات الصحية حيث قدمت دعما لجمعية أصدقاء الصحة النفسية "وياك" لتنفيذ عدد من البرامج والمشاريع مثل مشروع الدعم النفسي لأمهات أسر التوحد في قطر وبرنامج الاستشارات الهاتفية إضافة إلى دعمها للجمعية القطرية لذوي الاحتياجات الخاصة والجمعية القطرية للسكري والمركز القطري الاجتماعي والثقافي للصم وغيرها من الجمعيات.

إحتواء المرضى

من جهتها، أشادت هيفاء الهاجري المدير التنفيذي لإدارة الخدمة الاجتماعية بالوكالة بمؤسسة حمد الطبية، بالدور الكبير والمساهمة الفعالة التي تقوم بها مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية في خدمة المجتمع لكونها أحد أقوى الجمعيات الخيرية الداعمة لفئات المجتمع القطري.   

وقالت:" إن مؤسسة حمد الطبية ظلت توفر الرعاية الصحية للسكان سواءً المواطنين أو المقيمين طوّال مايربو على الثلاثة عقود من الزمان، حيث أنها تتولى توفير أفضل خدمات صحية آمنة وحانية وفعالة لكافة المرضى، مضيفة أنه وفي إطار جهود المؤسسة المستمرة للإرتقاء بخدماتها الطبية وشراكاتها المجتمعية، فإن لمؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية الدور والمساهمة الفعالة من خلال التعاون المشترك مع مؤسسة حمد الطبية ، وتحديداً إدارة الخدمة الإجتماعية.

وقالت انه ومنذ توقيع الاتفاقية في 2016 مع مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية الخاصة بتغطية نفقات علاج المقيمين، ساعدت المؤسسة  أكثر من 100 حالة من المرضى الداخليين فقط حيث تعدت تكلفة علاج المريض الواحد أكثر من 300 الف ريال قطري وبتكلفة اجمالية  تجاوزت   (5000000)  ملايين ريال قطري لكل الحالات، كما ساهمت في علاج عدد مقدر من المرضى الخارجيين، وقدمت عددا من القسائم لتلبية احتياجات المرضى، وشاركت في رعاية مشروع الرعاية الصحية المنزلية للمرضى المسنين القطريين من خلال تغيير مايلزم داخل منازلهم مما خفف العبء على المسنين للحفاظ على راحتهم. كما تتواجد مؤسسة جاسم بالصف الأول لمشاركة المؤسسة ومساندتها في شتى الفعاليات والأنشطة التي تقام لصالح المرضى. ولايغفل أهمية إحتواء المرضى القطريين ورعاية الأسر المتعففة بما يضمن تمكينهم في الحياة، لدورها الفعّال في تقديم الخدمات المتنوعة .